سلسلة فقه الصائم 17

سلسلة تعلم فقه الصيام

صيام المغمى عليه: سلسلة فقه الصائم 17

*إذا كان الصوم يسبب له الإغماء أفطر وقضى.

*إذا أغمي عليه أثناء النهار، ثم أفاق قبل الغروب أو بعده، فصيامه صحيح ما دام أصبح صائماً.

*إذا طرأ عليه الإغماء من الفجر إلى المغرب، فالجمهور على عدم صحة صومه.

أما قضاء المغمى عليه فهو واجب عند جمهور العلماء مهما طالت مدة الإغماء، وأفتى بعض أهل العلم بأن من أغمي عليه، أو ذهب في غيبوبة، أو وُضِع له منومٌ أو مخدرٌ لمصلحته، فغاب عن الوعي فإن كان ثلاثة أيام فأقل؛ يقضي قياساً على النائم، وإن كان أكثر؛ لا يقضي قياساً على المجنون.