هل اسلمت السيده امنه ام الرسول بعدما عادت روحها بعد موتها

تراث اسلامى نبي الاسلام محمد صلى الله عليه وسلم

ما روى في قصة إحيائها[عدل] السيده امنه

رُوِى حديثًا عن النبي أن الله أحييالسيده امنه  أمه  آمنة ثم آمنت به،[31] وضعفه ابن كثير فقال:[32] «إنه حديث منكر جدًّا»، والملا علي القاري، وابن دحية[33] وابن الجوزي فقال: «هذا حديث موضوع بلا شك، والذي وضعه قليل الفهم عديم العلم، إذ لو كان له علم لعلم أن من مات كافرًا لا ينفعه أن يؤمن بعد الرجعة، لا؛ بل لو آمن عند المعاينة لم ينتفع، ويكفي رد هذا الحديث قوله تعالى : ﴿فيمت وهو كافر﴾ وقوله في الصحيح : «استأذنت ربي في أن أستغفر لأمي فلم يأذن لي» وقد كان أقوام يضعون أحاديث ويدسونها في كتب المغفلين فيرويها أولئك ، قال شيخنا أبو الفضل بن ناصر : هذا حديث موضوع وأم رسول الله صلى الله عليه وسلم ماتت بالأبواء بين مكة والمدينة ودفنت هناك وليست بالحجون»

وممن احتج بالحديث ابن حجر فقال: «ولعل حكمة عدم الإذن في الاستغفار لها إتمام النعمة عليه بإحيائها له بعد ذلك حتى تصير من أكابر المؤمنين، أو الإمهال إلى إحيائها لتؤمن به فتستحق الاستغفار الكامل حينئذ وفيه أن قبل الإيمان لا تستحق الاستغفار مطلقًا. وحديث إحيائهما حتى آمنا به ثم توفيا حديث صحيح، وممن صححه الإمام القرطبي، والحافظ ابن ناصر الدين.»[34]

قال محمد شمس الحق العظيم آبادي في عون المعبود على سنن أبي داود:[30]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *