باختصار شديد لماذا نقف عند قبر النبي محمد صلي الله عليه وسلم وندعوا كثيرا

 يقف قُبَالَةَ وجهه الشّريف – صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَيَقول : السَّلَامُ عَلَيْك يَا رَسُولَ اللَّهِ سَمِعْت قَوْلَ اللَّهِ تَعَالَى {وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ جَاءُوكَ فَاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّابًا رَحِيمًا} [النساء: 64] ، وَقَدْ جِئْتُ مُسْتَغْفِرًا ربي مِنْ ذَنْبِي مُسْتَشْفِعًا بِك إلَى رَبِّي، ثُمَّ يَقُولُ:

يَا خَيْرَ مَنْ دُفِنْتَ فِي الْقَاعِ أَعْظَمُهُ … فَطَابَ مِنْ طِيبِهِنَّ الْقَاعُ وَالْأَكَمُ

نَفْسِي الْفِدَاءُ لِقَبْرٍ أَنْتَ سَاكِنُهُ … فِيهِ الْعَفَافُ وَفِيهِ الْجُودُ وَالْكَرْمُ

ثُمَّ يَسْتَقْبِلُ الْقِبْلَةَ لكن بِحَيْثُ لَا يَصِيرُ مُسْتَدْبِرًا لِلْقَبْرِالشَّرِيفِ مُرَاعَاةً لِلْأَدَبِ وَيَدْعُو بِمَا شَاءَ لِنَفْسِهِ وَ لِلْمُسْلِمِينَ .

هكذا كما ذكر القران ان مشروعيه الحضور عند النبي وطلب شفاعته من امور الدين فاحرص علي الادب مع نبي الله محمد بن عبد الله سيد السماء و الارض حبا من ربه وفي ربه

واختم فعليا

ان الامر كله بيده  سبحانه قف بادب امام النبي واستغفر الله لكن كن علي يقين ان الامر كله بيد الله وهو من يدبر الامر …. ويعرف الخير لك ويقدره حسبما يشاء

Print Friendly, PDF & Email

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating / 5. Vote count:

As you found this post useful...

Follow us on social media!

We are sorry that this post was not useful for you!

Let us improve this post!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *